للإستخدام الإستراتيجي لوسائل الإعلام الجديدة

Uncategorized

التحديات الاساسية في مجال خرائط الازمات وبعض الحلول المقترحة

Posted: September 22, 2014 at 6:40 pm   /   by   /   comments (0)

لختم هذه السلسلة من المدونات المتعلقة بخرائط الازمات، سنحدد التحديات الخمس الاساسية التي تواجه مصممي خرائط الازمات على الصعيد الدولي، ونقوم بعرض بعض الحلول التي تم تطبيقها للتعامل مع تلك التحديات. ولكن هذه القائمة ليست شاملة لكل التحديات التي يواجهها المشتغلون في هذا المجال.

 

تم انشاء منبر Micromappers لتقديم حشد من المتطوعين يمكن استدعائه عند الحاجة من اجل جمع وتحليل البيانات المتحصل عليها من الوسائط الاجتماعية وعرضها على الخريطة الخاصة بمنطقة ازمة معينة. يسمح هذا المنبر لكل شخص حول العالم يملك اتصالا بالانترنت ليكون من عمال الاغاثه الرقميين.

1-   كثرة المعلومات ومحدودية الموارد البشرية من اهم العراقيل التي تشكل عبئاً على مصممي الخرائط خلال السنوات الاولى لخرائط الازمات. وانبثق عن هذه التجربة المبكرة ما يعرف ب Micromappers ، والتي طوّرها مصممو الخرائط الذين ادركوا ان تصميم الخرائط يتطلب موارد بشرية كبيرة نظرا للكم الهائل من البيانات التي تحتاج للمعالجة، والتي في الغالب يتم الحصول عليها عبر الوسائط الاجتماعية وعبر شهادات الناجين. هذا الوضع كان في الغالب يعني ان المتطوعين يشعرون بالإرباك بسرعة، وان هناك كم هائل من البيانات التي لم تتم معالجتها والتي تم الحصول عليها عبر تويتر والرسائل النصية. هذا الوضع بكل بساطة لا يتسم بالديمومة خلال ازمة كبيرة.

ولذلك تم انشاء منبر Micromappers  لتقديم حشد من المتطوعين يمكن استدعائه عند الحاجة من اجل جمع وتحليل البيانات المتحصل عليها من الوسائط الاجتماعية وعرضها على الخريطة الخاصة بمنطقة ازمة معينة. يسمح هذا المنبر لكل شخص حول العالم يملك اتصالا بالانترنت ليكون من عمال الاغاثه الرقميين. ويتألف Micromappers  من عدد من التطبيقات تسمى “clickers” (بعضها مازال في حيز التطوير)، والتي تسمح للمستخدمين بوضع علامة tag على تغاريد تويتر و/او الصور (TweetClicker  و ImageClicker).

كل ما يجب على المرء فعله هو الدخول الى موقع MicroMappers ثم يبدا في تصنيف التغاريد والصور التي وضعت عليها علامة جغرافية geotagged. يتطلب الامر ثلاثة متطوعين لتحديد اذا كانت تغريدة معينة ذات علاقة. وحينها فقط يتم تمرير تلك المعلومة لمصممي خرائط اكثر خبرة ممن يعملون على بناء الخريطة التي سيتم استخدامها من طرف الوكالات الانسانية، بالاضافة الى الناجين، من اجل اتخاذ قرارات مهمة.

تم استخدام MicroMappers اول مرة، بهامش نجاح كبير، خلال الزلزال الذي ضرب جنوب غرب باكستان سنة 2013م والذي بلغت قوته 7.7 درجات على مقياس ريختر. طلبت الامم المتحدة المساعدة من باتريك مير، صاحب منبر MicroMappers. وشكلت هذه فرصة لتجربة MicroMappers  حتى قبل ان يتم تطويره بشكل كامل. خلال الساعات الاولى تم جمع 35 الف تغريدة وتم تصنيفها من طرف 100 متطوع وجدوا أن  14 الف تغريدة كانت ذات علاقة بالكارثة، وتم اضافة 400 صورة للخريطة. وقد تم ايضا استخدام Micromappers  خلال اعصار هيان الذي ضرب الفليببين.

لقد تحقق كل هذا بفضل المجهودات الكبيرة التي قام بها Standby Volunteer Task Force (التي تعمل في اطار شبكة العمل الانساني الرقمي Digital Humanitarian Network)، وهي عبارة عن تجمع تقني للمتطوعين على الانترنت يتألف من اكثر من 800 مصمم خرائط ينتمون الى اكثر من 70 بلدا، والذين يتم نشرهم بطلب من الامم المتحدة وجهات اخرى للعمل خلال حالات الطوارئ الكبيرة. تمكن هذه المقاربة من تخفيض تكلفة التنسيق وتجمع شبكة تقنية من الخبراء للرد بشكل سريع ومستدام وكبير. خلال المرحلة القادمة من تطوير MicroMappers، سيتم تطوير خاصية الرسائل النصية والفيديو وتطبيقات الترجمة لجعل البيانات المتوفرة لمصممي الخرائط غنية ومتنوعة بشكل اكبر.

يعتبر الحصول على المعلومات خلال ازمة ما بالنسبة للمتضررين حاجة اساسية يمكن ان تنقذ الارواح عبر الرفع من مستوى وعي المجتمعات المحلية بخصوص وضعهم، وايضا بخصوص الحصول على المعلومات المتعلقة بحاجياتهم العاجلة. مما يحسن امكانية الحصول على الخدمات. إلا أن انعدام التنسيق بين هؤلاء الذين يتعاملون مع الازمة يعني ان المستفيدين لا يحصلون على المعلومات التي هم في حاجة اليها.

2-   تنسيق المهام وتمرير الرسائل خلال ازمة انسانية  وهو أمرٌيشكل تحديا كبيراً. قد تطفو على السطح عدد من الخرائط والرموز القصيرة مما يؤدي الى تكرار العمل والبيانات، والى الاضطراب على مستوى المجتمعات المحلية التي تتلقى تلك البيانات. يعتبر الحصول على المعلومات خلال ازمة ما بالنسبة للمتضررين حاجة اساسية يمكن ان تنقذ الارواح عبر الرفع من مستوى وعي المجتمعات المحلية بخصوص وضعهم، وايضا بخصوص الحصول على المعلومات المتعلقة بحاجياتهم العاجلة. مما يحسن امكانية الحصول على الخدمات. إلا أن  انعدام التنسيق بين هؤلاء الذين يتعاملون مع الازمة يعني ان المستفيدين لا يحصلون على المعلومات التي هم في حاجة اليها .

ينصح بعض الخبراء بإنشاء  SMS code conduct  او ” ميثاق سلوك خاص بالرسائل النصية” لضبط وتركيز تدفق المعلومات، وللتأكد من ان المعلومات المقدمة للمجتمعات المحلية تتناسب مع مستوى الطلب. بعض التوصيات المحددة في هذا الجانب تشمل السماح لمتلقي الرسائل النصية بطلب معلومات محددة حسب موقعهم الجغرافي، وايضا امكانية ان الغاء اشتراكهم. بالإضافة الى انشاء ” حاجز تصفية” لمراقبة كل الرسائل النصية المرسلة، واضافة الية لتلقي الشكاوى.

crisis clean-up او تنظيف الازمة من الاليات التي يمكن استخدامها لضبط تقسيم العمل بين مجموعات عمل مختلفة  تتعامل  مع حالة طوارئ معينة نجد ، وهي خدمة مفتوحة المصدر في الولايات المتحدة توجد على  محرك التطبيقات التابع لجوجل Google App Engine>   وتسمح للمنظمات بالدخول اليها والتكفل بالقيام بمهام معينة. يتم بعد ذلك وضع علامة claimed أو “مهمة متكفل بها” في سجل خاص يمكن لكل المستخدمين للمنبر من الاطلاع عليه. يمكن التكفل بالمهام عن بعد مما يقلل الحاجة للقاءات التنسيق. يمكن التعرف على المواقع التي تحتاج للدعم، وبإمكان الناس الذين يحتاجون للمساعدة الدخول الى النظام لمعرفة اذا كانت منطقتهم قد تلقت الخدمة المطلوبة.

تسمح خدمة crisis clean-up  بالمزيد من الشفافية والمحاسبة، وقد تم استخدامها الى حد الان في اربعة دول للتعامل مع 12 كارثة.

3-   استخدام تكنولوجيات قريبة من الواقع المحلي: من المهم جداً التواصل مع المجتمعات المحلية التي تحتاج للمساعدة عبر وسائل تكنولوجية محلية، مثل الاعلام المحلي، اذاعة محلية ورسائل نصية. تتخصص منظمات مثل internews و First Radio Response في مجال انشاء محطات اذاعية عمومية باللهجات المحلية خلال الحالات الطارئة.

بالإضافة الى ذلك، بإمكان  برنامج الحاسوب المجاني والمفتوح المصدر FrontlineSMS  ارسال عدد كبير من الرسائل النصية، وايضا تلقي ومعالجة تلك الرسائل. في حين ان FrontlineSMS  لا يتطلب الاتصال بالأنترنت ويمكن تحميل البرنامج مجانا الا انه يجب دفع تكلفة كل رسالة نصية يتم ارسالها. يجب الاخذ بعين الاعتبار امكانية التفاوض مع مقدم خدمة المحمول المحلي من اجل تحديد تكلفة ارسال الرسائل النصية.

4-   خدمة الانترنت المتدنية او الغير مستقرة تحدي متوقع في عدد كبير من الدول النامية او بعد الكوارث. اذا كان هذا هو الحال، يجب التأكد من انشاء نظام خاص بكم لجمع البيانات وتخزينها خارج الانترنت وتحويلها للانترنت عندما يصبح الاتصال متاح، او استخدموا منبرا مثل First Mile Geo الذي يتناسب مع الموجات ذات الطول المنخفض.

يؤكد كارفين انه من المهم التعرف على مصادر المرء خارج والوسائط الاجتماعية ومعرفة ارتباطاتهم، نقاط ضعفهم وقوتهم وتحيزهم . اشار كارفن الى انه كثيرا ما كان يضغط على مصادره من اجل التحقق ويطرح الاسئلة بعمق حول السياق لأنه من الممكن أن يفقد الناس الموضوعية عند نشر التحديثات وهم في حالة صدمة او انطلاقا من نقطة مرجعية معينة او مكان معين.

5-   التحقق من المعلومات

من المحتمل أن تكون المعلومات التي يتم الحصول عليها عبر المستخدمين بعد كارثة او حالة طارئة كثيرة جدا ويمكن ان تتضمن نسبة معينة من الشائعات والمعلومات غير الدقيقة. ومع ذلك، تبقى المعلومات التي يوفرها المستخدمون مصدرا قيما للمعلومات للصحفيين ومصممي الخرائط خلال ازمة انسانية او اضطراب سياسي.

ويذهب البعض الى مدى ابعد باعتبار ان الوسائط الاجتماعية شكلت ثورة في عالم الصحافة، وسمحت بالتغطية الفورية حتى في الحالات التي لا يتمكن فيها الصحفيون من التواجد على ارض الحدث. اندي كارفين Andy Carvin واحد من هؤلاء الصحفيين، وهو كبير مخططي استراتيجية الوسائط الاجتماعية في اذاعة NPR، وقد سطع نجمه خلال احداث الربيع العربي في سنة 2011م بفضل تغاريده على تويتر حول تونس ومصر وليبيا. في كتابه شاهد عن بعد: الوسائط الاجتماعية، الربيع العربي وثورة الصحافة، يصف كيف قام بإنشاء غرفة اخبار على تويتر عن طريق الجمع التدريجي لقائمة من المصادر الموثوق فيها على تويتر، والذين كانوا في الدول المعنية ولديهم معرفة متخصصة وحضور في مناطق معينة، والذين كان يتعاون معهم من اجل التحقق من المعلومات المنشورة على تويتر. ولكن، يؤكد كارفين انه من المهم التعرف على مصادر المرء خارج والوسائط الاجتماعية ومعرفة ارتباطاتهم، نقاط ضعفهم وقوتهم وتحيزهم. اشار كارفن الى انه كثيرا ما كان يضغط على مصادره من اجل التحقق ويطرح الاسئلة بعمق حول السياق لأنه من الممكن أن يفقد الناس الموضوعية  عند نشر التحديثات وهم في حالة صدمة او انطلاقا من نقطة مرجعية معينة او مكان معين.

يشير مصمم خرائط الازمات باتريك مير الى ان مستقبل التحقق في مجال خرائط الازمات يتجه نحو استخدام خيارات حوسبة تتضمن الجمع بين الحوسبة الالية والحوسبة البشرية machine computing  و human computing (الاستعانة بمصادر خارجية لإتمام المهام ثم جمع وتحليل البيانات بشكل تلقائي). ويشير مير الى ان المجالين معا جديدين ولكن يتطوران بشكل سريع، ويدرج مثال منبر Verily، وهو اداة حوسبة بشرية تستخدم للتحقق من محتوى الوسائط الاجتماعية. يقول مير ان هناك هدف اخر موازي لمشروع Verily وهو الحشد الجماعي للتفكير النقدي. منبر Verily  مثل سبورة تنشر عليها المعلومات ويقوم المستخدمون للمنبر بالتحقق منها او الطعن فيها. سيكون منبر Verily مفيدا بشكل خاص عند التحقق من المعلومات المرتبطة بالنزاعات خلال الازمات، مثل الفيديوهات والصور. يتوفر المنبر على الية للتحفيز بحيث يحصل الناس على درجات لبناء مستوى مصداقيتهم وشهرتهم في مجال الدقة. يمكن للمستخدمين ايضا طرح الاسئلة على فيسبوك او تويتر، والتي يمكن الاجابة عنها بنعم او لا. كل من لديه ادلة يمكن له ان يرد مباشرة كتابة او من خلال صورة او فيديو على منبر Verily ، ويطلب منه ان يكتب تبريرا او تفسيرا. من المتوقع ان يتم اطلاق منبر Verily  خلال 2014.

Comments

comments