للإستخدام الإستراتيجي لوسائل الإعلام الجديدة

Uncategorized

مصادر ومعلومات للنُشطاء الرقميين المُعرضين لخطر الرقابة على الإنترنت

Posted: July 11, 2015 at 6:36 pm   /   by   /   comments (0)

هناك ارتفاع في وتيرة المُراقبة والرقابة على الإنترنت من قبل الحكومات على مستوى العالم، مصحوبة بتراجع في حرية التعبير على الانترنت،  وكمٍ من المخاطر غير المسبوقة لصحفيي الإنترنت وكذلك المدونين والناشطين الرقميين مُستخدمين شباك التواصل الإجتماعي.  لذا هناك حاجة مُتزايدة  إلى توفير المساعدة التقنية والملموسة للنُشطاء الرقميين المُعرضين للمخاطر. وفيما يلي معلومات عن بعض المنظمات التي تقدم مجموعة من الخدمات (التقنية والمالية) للمدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين والناشطين الرقميين.

هناك حاجة مُتزايدة  إلى توفير المساعدة التقنية والملموسة للنُشطاء الرقميين المُعرضين للمخاطر 

Access Now خط الاتصال للتأمين الرقمي: مُنظمة دولية غير حكومية (مقرها في نيويورك) توفر رقماً هاتفيا للتأمين الرقمي على مدار ٢٤ ساعة عبر مراكز اتصال في كل من  مانيلا وسان خوسيه وتونس. تقوم المُنظمة بدعم المدافعين عن حقوق الإنسان عن طريق تقديم الدعم الفني، توصيات مُصممة للحاجة الناشطين وتوجيهات بشأن تحسين الاتصالات الآمنة والتأمين الرقمي، فضلا عن تعزيز أمن البنية التحتية للمواقع وشبكات التواصل الاجتماعي ضد الهجمات. كما توفر المُنظمة خدمة الاستشارة لوجه لوجه، والتوصيات بحضور دورات بناء القدرات والتدريب.

مُنظمة “لجنة حماية الصحفيين”  CPJ Committee to Protect Journalists: تُقدم المساعدة المباشرة للصحفيين المعرضين للخطر وأسرهم سواء في حالات الطوارئ المُتعلقة بالتأمين الرقمي أو غيرها. ويشمل الدعم الذي تقدمه المُنظمة: صندوق تمويل مالي للترافع والدعم القانوني للصحفيين المُعتقلين؛ نقل الصحفيين إلى ملاذات آمنة؛  دعم قضايا اللجوء السياسي والمساعدات الطبية. وتوفر المُنظمة دليلاً للتأمين الرقمي Journalist Security Guide يستهدف الصحفيين الذين يعملون في ظل تحديات خطرة،  ويوّفر لهم  المشورة بشأن تقييم المخاطر والأمن الرقمي.

مُنظمة “فرونت لاين ديفندرز” Frontline Defenders: منظمة غير الحكومية ايرلندية توفر برنامج منح الأمنية منذ عام ٢٠٠١م  مُكرسة للُمدافعين عن حقوق الإنسان المعرضين لمجموعة من المخاطر. توّفر المُنظمة المساعدة في مجال التأمين الرقمي والاتصالات؛ بالإضافة إلى الدعم المادي والقانوني والطبي، فضلا عن تقديم الدعم المالي لأُسر المدافعين عن حقوق الإنسان المسجونين. وتوفر المُنظمة دعماً مالياً يصل إلى سبعة آلاف وخمس مائة يورو (٧،٥٠٠ ) لكل طلب سواء من حالات الطوارئ  أو التأمين الرقمي أو غيرها.

مشروع Deflect: يُقدم هذا المشروع مساعدة تقنية مُخصصة ومجّانية لوسائل الإعلام المستقلة ومنظمات حقوق الإنسان والناشطين الذين يعانون من هجمات القرصنة من نوع  (DDoS) والتي تمثل تهديدا قد يؤدي  لتدمير مواقعها على شبكة الإنترنت وفرض رقابة على حريتهم للتعبير عبر الإنترنت. وتتيح التقنية التي يقدمها المشروع- للمُنظمات والأفراد المؤهلين لتلقي المُساعدة-  بتأسيس مواقع قادردة على مقاومة وصد محاولات القرصنة من نوع  (DDoS). ومن شروط الأهلية لتلقي المُساعدة أن تكون المُنظمة او الموقع قد تعرضوا في السابق لهجمات DDoS وهناك خطر من هجمات في المستقبل.

مُنظمة “ديجيتال ديفندرز بارتنرشيب”  Digital Defenders Partnership DDP: وتُسمى كذلك بـ”هيفوس”، وهي منظمة دولية غير حكومية دولية مقرها في هولندا تتلقى الدعم من الحكومة الهولندية، لديها برنامج يُقدم المنح للمدافعين عن حقوق الإنسان.  تستهدف المُنظمة النُشطاء الرقميين وتوفر لهم الدعم داخل بلدانهم. يشمل الدعم أيضا توفير أدوات للتحايل على الرقابة، وتقديم المساعدة في شكل منح صغيرة للأشخاص الذي يواجهون حالات طوارئ تتعلق بالأمن الرقمي، أو الحماية القانونية للمدونيين والناشطين الذين يتعرضون للمُحاكمة نتيجة لتعبيرهم عن آرائهم عبر الإنترنت.   كما تُقدم المُنظمة  المساعدة  المالية في حالات الطوارئ للمنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام في حال تعرضها لهجوم رقمي للتخفيف من حدة آثار الهجوم، وتصميم استراتيجيات للاستجابة للتهديدات المُشابهة.

Digital First Aid Kitادوات للإستجابة للتهديد الرقمي”: توّفر مجموعة من الأدوات للتشخيص الذاتي التي تمّكن المدافعين عن حقوق الإنسان والمدونين والناشطين الذين يواجهون تهديدات الرقمية من تحسين قدرتهم على تقييم  اللمخاطر التي يتعرضون لها. تبدأ أولى الخطوات بإنشاءاتصال آمن، ومن ثم سلسلة من الأسئلة حول المستخدم وأجهزته وظرفه الخاص الذي يستلزم الحماية الرقمية، مما  يساعد المستخدمين على فهم التحديات التي يواجهونها ومتى يتوّجب عليهم طلب المُساعدة من ذوي الإختصاص.  تشمل هذه الخدمة: القرصنة ومصادرة الأجهزة والبرمجيات الخبيثة و هجمات القرصنة من نوع DDoS.

Seed Alliance: برنامج للمنح الصغيرة يشمل أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية ويهدف إلى: تحسين نوعية الانفتاح الرقمي، إشراك الأقليات في المجتمعات الشبكية الوليدة،  تعزيز أمكانية الوصول للإنترنت، وحرية التعبير على الإنترنت (بما في ذلك حرية تكوين الجمعيات وحق الخصوصية والأمن وحقوق المُستهلك)؛ دعم الحلول المُبتكرة وتعميق شبكات المعلومات. كما يهدف أيضاً إلى تطوير المحتوى والتطبيقات والحلول لنشرها في الوقت المناسب وعلى نطاق واسع.  وهذا البرنامج هو نتاج تعاون بين ثلاث برامج للمنح هي FIRE و FRIDA و ISIF Asia،  ويدّعم مركز معلومات الشبكة الأفريقية (AFRINIC) المُستخدمين في القارة الأفريقية.  

Comments

comments